منوعات

بشرى من منظمة الصحة العالمية حول لقاح «فايزر» والوضع الوبائي لكورونا

أكدت منظمة الصحة العالمية، أن نتائج لقاح شركة فايزر إيجابية جدًا، وقد يغير الوضع الوبائي بشكل كامل بحلول مارس 2021.

وفى وقت سابق قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم جيبريسوس، إن اللقاح ضد فيروس كورونا منفعة عالمية عامة، وليس سلعة خاصة.

ونقلت وكالات الأنباء الروسية «تاس» عن جيبريسوس قوله: «نحن ملتزمون بحماية الناس في حالات الطوارئ الصحية، لكن وباء (كوفيد -19) خرج عن إطار حالة الطوارئ».

ولفت المدير العام لمنظمة الصحة العالمية إلى أن الوباء له تأثير سلبي على مكافحة الأمراض الأخرى في العالم، مثل الحمى الصفراء في الجابون وتوجو، وحمى الشيكونجونيا في تشاد، وكذلك الحصبة في المكسيك.

وكانت ‏شركة فايزر، أعلنت أنه وفقًا لنتائج المرحلة الثالثة من التجارب، أثبتت فعالية لقاحها ضد كورونا بنسبة 90%، ولم تتطرق الشركة إلى مزيد من التفاصيل.

وتأمل شركة فايزر بأن تكون أول شركة أمريكية لتصنيع الأدوية تكشف عن بيانات ناجحة من المرحلة الأخيرة من تجربة لقاح فيروس كورونا، قبل منافستها مودرن.

ومن المقرر أن تجرى لجنة مراقبة البيانات أول تقييم لها لأداء اللقاح بعد إصابة 32 مشاركًا في التجربة بفيروس كورونا الجديد.

وكان ألبرت بورلا الرئيس التنفيذي لشركة فايزر قال إنه بحلول نهاية العام تستطيع تزويد الولايات المتحدة بـ40 مليون جرعة من لقاح  كوورنا، كما أنها اتفقت معها لإطلاق اللقاح بحلول مارس 2021، وذلك وفقًا لما ذكرته صحيفة «ديلى ميل» البريطانية.

وتوقع بورلا الرئيس التنفيذي لشركة فايزر، أن تتمكن شركة فايزر من تزويد الولايات المتحدة بـ40 مليون جرعة من اللقاح بحلول نهاية العام.

لإرسال الوظيفة الى القروبات والأصدقاء بالواتس اب


أضغط هنا
إغلاق